أخبار الموقع

ضحايا حادث كيبك المروع الذي استهدف مركز اسلامي

ضحايا الحادث 


قتل 6 أشخاص، على الأقل، وأصيب 8 آخرون في إطلاق نار على مسجد في مقاطعة كيبيك الكندية مساء الأحد.
وأفادت الشرطة بأن الهجوم استهدف مركز كيبيك الثقافي الإسلامي، حيث كان العشرات يقيمون صلاة العشاء.
ووصف رئيس الوزراء جاستن ترودو الحادث بأنه "هجوم إرهابي".
وقالت رئيسة حكومة مقاطعة كيبيك، التي وصفت ايضا الحادث بأنه ارهابي، إن اعمار القتلى تراوحت بين 35 و70 سنة.
ونشر المركز على صفحته بموقع فيسبوك شريط فيديو يظهر الشرطة في مكان إطلاق النار، مع تعليق يفيد بوقوع قتلى.
ونقلت وكالة رويترز عن أحد الشهود قوله إن ثلاثة مسلحين أطلقوا النار على المصلين، وكان نحو أربعين شخصا داخل المركز الإسلامي الموجود في منطقة سانت فوي.
وقالت الشرطة إنها اعتقلت شخصين، مضيفة أن السلطات المعنية تحقق في الحادث.
وذكرت صحيفة لوسولاي المحلية أن واحدا من المشتبهين يبلغ من العمر 27 عاما، وآخر كان معه سلاح آلي من نوع أي كي 47، ولكن الشرطة لم تورد أي تفاصيل.
ولم يكن رئيس المركز، محمد ياغي، موجودا وقت إطلاق النار. وقال لرويترز إنه لا يعرف عدد الجرحى الذين نقلوا إلى المستشفيات، ووصف الهجوم المسلح على المسجد بأنه "عمل وحشي".
وقد تزايد عدد الأحداث المعادية للمسلمين في كيبيك في الأعوام الأخيرة، ففي يونيو/ حزيران من العام الماضي عثر على رأس خنزير أمام باب المركز الإسلامي.
وفي عام 2013 فتحت الشرطة تحقيقا بعدما لطخ جدار مسجد في منطقة ساغني في كيبيك بدم يعتقد أنه لخنزير.
كما أضرمت النيران في مسجد بمقاطعة أونتاريو عام 2015، عقب تفجيرات باريس الانتحارية.




ليست هناك تعليقات

Sora Templates جميع الحقوق محفوظة © Roua Kayal
google.com, pub-4684902950053739, DIRECT, f08c47fec0942fa0