أخبار الموقع

اللغة العربية ومكانتها عند العرب



الحمد لله الذي رفع هذه اللغة وأعلى من شأنها ، حيث أنزل بها خير كتبه و أفضلها القرآن الكريم....
لو  تأمل الإنسان المقولة الشهيرة "أنا أفكر إذا أنا موجود"  لوجد ماتحمله هذه المقولة بين سطورها أن الإنسان الذي لايفكر لا مكان له في الوجود فالإنسان الذي لا يمتلك الفكر فهو غير قادر على التحاكي وفق القدرات العقلية والكفاءات اللغوية وبالتالي فهذا يدعم ارتباط وجود الإنسان بلغته...
إن المفكرين البارزين والعلماء النابغين والقادة الاجتماعيين والعظماء الكبار يتميزون بامتلاكهم قدرات فائقة على استخدام اللغة استخداما منظما سليما بليغا.....
تعال معي أخي القارئ لأطلعك على جمال لغتنا العربية و ذلك من خلال تقليب بعض صفحات الماضي...
من أجمل ماقاله الشاعر حافظ ابراهيم على لسان اللغة العربية:
أنا البحر في أحشائه الدر كامن
                           فهل سألوا الغواص عن صدفاتي
ويبين هذا البيت الشعري أن لغتنا العربية  تحوي في طياتها  أروع الكلمات وأجمل العبارات و أدق التفاصيل لحياتنا اليومية فهي كالآلىء النادرة والمجوهرات الثمينة ...
ويسرد لنا شاعرا آخرا في اللغة العربية :
لو لم تكن أم اللغات هي المنى
                     لكسرت أقلامي و عفت مدادي
لغة إذا وقعت على أسماعنا
              كانت لنا بردا على الأكباد
 إن تراثنا المجيد  وتاريخنا العريق في هذه اللغة بحر لا ينضب من الكلام وهذه التغريدة البسيطة والمتواضعه لا تسعنا في الحديث عن هذه اللغة الكريمة...
ستكون هذه الزاوية بإذن الله تعالى منبرا مضيئا مليئا  بالحكمة والرأي وغرس العادات الصحيحة والسليمة في بناء حياة  الإنسان وفكره ......
 أسال الله أن يوفقني لكتابة هذه الزاوية بموضوعات مختلفة تجعلك أخي القارى تنجذب لمتابعة اللغة العربية وتسعى لاكتشاف دررها وكنوزها الأدبية والعلمية.....
                                                      والله ولي التوفيق



الأستاذ:  فوزي دك الباب

ليست هناك تعليقات

Sora Templates جميع الحقوق محفوظة © Roua Kayal
google.com, pub-4684902950053739, DIRECT, f08c47fec0942fa0