أخبار الموقع

مهارات الحوار بين الزوجين


من أهم الأساسيات التي يجب على الأزواج معرفتها: أن الزواج يتطلب دوماً النقاش والحوار الهادئ والمفيد، وتلافي النقاش الحاد والأصوات العالية وكذلك الضرب كنتيجة حتمية لإنهاء النقاش الذي احتد وخرج عن مضمونه وأهدافه.

أيضاً على الزوجين عند حصول النقاش الاهتمام بحل المشكلة التي تواجههم، وليس معرفة من المخطئ، ولهذا يتوجب على كل منهما طرح رأيه حول المشكلة، وأن يمهل الآخر حتى ينهي حديثه ومن ثم يتحدث، وكثير من الأزواج لا يعتبرون كلام الزوجة هاماً وبالتالي لا يعيرونه التفاتاً.

ومن أهم النصائح لحوار زوجي ناجح:

-         أولاً تذكروا أيها الزوجان أن الهدف من النقاش هو التوصل لحل المشكلة، وليس لانتصار أحد على الآخر أو لإثبات الخطأ عليه.

-         لا تحاول قراءة أفكار الطرف الآخر، وإنما حاول سؤاله بماذا يفكر؟

-         لا تحاول ربط المشاكل التي حدثت من قبل بالمشكلة الحديثة والمثيرة للنقاش الحالي.

-         اترك الماضي نهائياً وناقش قضيتك الحالية فقط، وحاول التوصل لحلها بكل هدوء.

-         حاول تبسيط القضية المثارة قدر المستطاع، ولا يتم  ذلك إلا عبر نقاشها باستفاضة مطولة وتحليلها، حاول اقتراح بعض المقترحات بجانب إلزام الطرف الآخر ببعض الاقتراحات، ومن ثم العمل على اختيار المقترح الأمثل.

-         لا تسترسل في الحديث، واترك فرصة للآخر كي يعبر عن رأيه، فكثير من الناس لا يطيقون سماع الحديث لفترة طويلة.

-         المشكلة إذا كانت تهم طرفاً غير الآخر لابد وأنها أيضاً سوف تهم الطرف الآخر لارتباطهما ببعضهما البعض "شركاء حياة"، وبالتالي سوف يعمل شريك حياتك على حلها.

-         إذا ألقى شريك حياتك عليك أسئلة عليك الإجابة عنها مباشرة، ولا تحاول إلقاء أسئلة أخرى إلا بعد الإجابة عن تلك الأسئلة المطروحة.

-         حاول استخدام كلمة "من فضلك" و " لو سمحت"، فإنها ترطب المناخ السائد.

-         لا تحاول قول أي كلمة من الكلمات القاسية  والتي تكون مفعمة بالوعيد والتحذير والتخويف.

-         ادرس المشكلة قبل الدخول في مجال النقاش والحوار، فدراستها تجعلك ملماً بأطرافها وبالتالي تتحاشى الصِدام و المشاكل.

-         لا تحاول انتقاد شريك حياتك في شخصه و سلوكه، اهتم بمعالجة المشكلة فقط.

-         لا تحاول الاستقصاء للتوصل من المخطئ، حل المشكلة هو المطلوب.

-         عقب الانتهاء من المشكلة وحلها، اسأل شريكك: هل لديه ما يمكنه اضافته؟

-         لا تحاول كشف سبر أغوار شريكك وفيما يفكر، اجعله يتحدث عن عواطفه فيما يحدث.

-         حاول الامساك بطرف اصبع زوجك أثناء النقاش، مما يرطب الجو ويجعل أسلوب النقاش أقل حدة.

-         إذا أصابك الغضب عبر عن مشاعرك لزوجك بكل وضوح، ولا تصل في نقاشك لحد الإنفجار حيث يرتفع صوتك وتحمر عيناك وتخرج عن طورك، مما يجعلك تفعل ما لا يحمد عقباه.

-         حاول قدر استطاعتك عدم السخرية والاستخفاف بشريكك، واعمل على احترام مشاعره، وحاول الاستماع لآراءه بكل روية واتزان.

-         لا تحاول تحوير النقاش باللجوء لانتقاص شخصية الشريك، مما يحول مجرى النقاش للأسوأ.

-         لا تلجأ لنقاش شريكك إذا كنتما تشعران بالجوع أو العطش أو التعب أو الإرهاق النفسي، يجب مراعاة كل شريك نقاش الآخر في المكان المناسب و الوقت المناسب.

-         يجب الاعتراف للشريك بكل حب وهدوء بأنك المخطئ، وهذا ينطبق على كلا الزوجين، والاعتراف بالخطأ يزيد من احترام الأول للآخر ويقوي من الصلات بين الزوجين.
 

وللحديث بقية....

 
تحرير: ريان بابي
ماجستير في إدارة التكنولوجيا
واختصاصية في التنمية الذاتية

 

ليست هناك تعليقات

Sora Templates جميع الحقوق محفوظة © Roua Kayal
google.com, pub-4684902950053739, DIRECT, f08c47fec0942fa0