أخبار الموقع

قل لي كيف تأكل؟ أقل لك من أنت ...


أمثلة لبعض أصناف الطعام:

البيتزا:

إذا لم تقطع البيتزا وتقدم لك على هيئة شرائح، قم أنت بتقطيعها إلى شرائح متساوية بالشوكة والسكين، ومن المقبول أيضاً أن تمسك كل شريحة عندما تكون ساخنة وتتناولها بيدك (بدون الشوكة والسكين).

البطاطس بكافة أنواعها:

1.    البطاطس المحمرة (الفرينش فرايز): إما أن تقدم لك طبقاً منفصلاً، أو أن تأخذ الكمية المناسبة المقدمة أمامك على المائدة بواسطة الشوكة ثم تقطع إلى أجزاء صغيرة وتأكلها باستخدام الشوكة.

2.    البطاطس المخبوزة (المطهية): يمكنك أخذ الكمية المناسبة بواسطة الشوكة الكبيرة المقدمة معها ثم توضع في الطبق وتقطع إلى أجزاء صغيرة مع إضافة التوابل لها بواسطة ملعقة المائدة الصغيرة.

3.    البطاطس المهروسة (البيوريه): تؤخذ الكمية التي تحتاجها بواسطة ملعقة المائدة وتضعها في طبقك.

الشيش كباب:

إمسك المقبض المثبت عليها الكباب بيد، واستخدم الشوكة باليد الأخرى لإنزال قطع الكباب إلى الطبق عن طريق الضغط على القطع من أعلى وبعد أن يتم الانتهاء من ذلك، ضع الكباب في جانب واحد من الطبق ويتم تقطيع كل قطعة عند تناولها بالسكين والشوكة.

الملح:

لا تضيف الملح لما تتناوله من الأطعمة إلا بعد تذوقه، وإذا أردت المزيد منه لا تمد يدك عبر المائدة أو فوق الطعام لتصل للملح، لكن اطلبه من الشخص الي يستخدمها أولاً، وإن كانت بجانبك فحركها بواسطة الملعقة حتى تصل لطبقك.

الحساء:

عندما يقدم الحساء لك في فنجان الحساء الصغير الذي يوجد به، يمكنك شربه مباشرة من الفنجان، أما إذا قدم لك في إناء عميق فلابد من استخدام الملعقة.

لا تصدر أصواتاً عند تناولك للحساء، وعند الانتهاء من تناوله ضع الملعقة على جانب الطبق المقدم عليه الإناء ويعني هذا في الموائد الرسمية أنك جاهز للطبق التالي.

المكرونة الإسباجيتي:

تبدو صعبة في تناولها، لكنها على العكس تماماً، ويتم ذلك عن طريق الشوكة بالطبع وتكون الملعقة هي المعيار في تحديد الكمية التي ستتناولها بالشوكة بحيث لا يتم الإكثار في نفس الوقت، ضع الشوكة في المكرونة ثم حاول لف المكرونة حول الشوكة، كما أنه من المقبول أيضاً استخدام الشوكة في تقطيع شرائط المكرونة إلى أجزاء معتدلة يستطيع الشخص تناولها بدون أية مشاكل أو صعوبات من الكمية، وعادة تستخدم ملعقة المائدة الصغيرة في تقديم أنواع الصلصة المختلفة الخاصة بالمكرونة.

السلطات:

إما أن تقدم لك في أحجام صغيرة، وحينئذ يسهل تناولها ولا توجد مشكلة وهذا دليل على الخدمة الخاصة والعناية بالضيف، على أن يتم تنالولها بالشوكة، وإذا قدمت قبل الطبق الرئيس أو بعده استخدم شوكة السلطة الصغيرة.

أما إذا قدمت مع الطبق الرئيس فتستخدم شوكة الطبق الرئيس، وتأخذ الكمية المناسبة عن طريق ملعقة كبيرة مخصصة لذلك.

أما إذا قدمت السلطة على هيئة قطع كبيرة عليك بتقطيعها بالسكين إلى القطع التي تلائمك عند تناولها.

نصائح تساعدك للامتناع عن التصرف بطريقة غير لائقة على طاولة المائدة:

-         هناك طريقتان شائعتان لتحديد البداية، ففي المناسبات أو الاحتفالات الصغيرة، من الشائع انتظار جلوس الجميع ثم النظر إلى المضيف الذي يقوم بالإشارة ببدء تناول الطعام، أحياناً قد يقوم المضيف بحث الضيوف على الأكل فور حصولهم على طبق الطعام، وهذا ما يحدث بشكل خاص في الاحتفالات أو الأحداث الكبيرة، حيث انتظار انتهاء الجميع سوف يجعل الطعام بارداً، وفي هذه الحالة يمكنك انتظار أن يبدأ شخص أو شخصان من الضيوف بتناول الطعام حتى لا تكون الوحيد الذي يلتهم الطعام.

-         أبعد مرفقيك عن المنضدة، فالجلسة الصحيحة على مائدة الطعام هامة جداً، ظهرك مستقيم وذراعاك قرب جسمك، بحيث لا ترجع كثيراً عن ظهر الكرسي ولا تنحني للأمام ولا تضع المرفقين على المائدة، من الجائز إمالة جسمك للأمام بعض الشيء بين الحين والآخر وضغط المرفقين قليلاً جداً ضد حافة المائدة، إذا كان من الواضح أنك لا تستعملهما للدعم.

-         تناول الشوربة: ضع الملعقة في الشوربة، مع تحريكها بعيداً عن الجسم، أي يجب أن يكون اتجاه الملعقة عكسك، ثم تملأ إلى حوالي الثلث، ثم يرشف السائل (بدون التهام) من جانب الملعقة (بدون إدخال الملعقة بالكامل داخل الفم)، أما النظرية وراء هذا التصرف، فهو للتأكد من ألا تسكب الشوربة عليك، كذلك الكمية الصغيرة تحضرك لطعم ودرجة حرارة الشوربة بحيث لا تحرق لسانك ولا تستغرب الطعم.

-         تناول المرق: بالرغم من أن القليل من الناس يقدمون مرق الخضار أو اللحم في الحفلات، إلا أنك تستطيع تناولها بذات طريقة الشوربة مع التأكيد على تناول الخضار واللحم المقطع بالملعقة بدون الشوربة، بحيث لا يمتلئ فمك بالسائل واللقمة معاً، حاول تجنب شرب الكمية كلها.

-         صحن غسيل الأصابع: قد تعتقد أنني أمزح، ولكن بعض العائلات العريقة لا زالت تحتفظ بهذا التقليد، وإذا حدث وكنت في عشاء رسمي جداً، وتقدم منك خادم ومعه صحن عميق به ماء، فلا تحاول أن تشربه !! فالمقصود منه هو غسل أطراف الأصابع دون الحاجة للذهاب إلى الحمام، وتكمن المشكلة أحياناً في معرفة الصحن المناسب لغسل أطراف الأصابع، وعادة ما يقدم في المناسبات الرسمية، إما قبل أو بعد وجبة الحلويات، وغالباً ما يكون هناك قطعة من الليمون طافية على الماء. أما ما يجب عليك فعله، فهو وضع اطراف الأصابع وليس اليد بالكامل به، ثم فركها قليلاً جداً، ثم تنشيف اليدين بالمنديل بلطف، ثم وضع صحن الماء إلى جانب طبقك.

-         إزالة أجزاء من الطعام من فمك:

·       يقول قانون إخراج الطعام من الفم، بأن الطعام يجب أن يخرج بنفس الطريقة التي دخل منها، هل تناولت حبة زيتون بيدك وتريد استخراج النواة، قم بذلك بيدك أو بالشوكة وكذلك قطعة العظم.

·       أما السمك فهو استثناء، لأنه من الأفضل استخراج العظام الصغيرة جداً بأصابعك، وبالطبع يجب ألا تبصق الطعام مهما كان طعمه سيئاً، استعمل المنديل المتوفر أمامك لاستخراج الطعام بدون صوت أو تعابير وجه مرعبه، ولا داعي لأن تبدأ بسرد التفاصيل على الشخص الذي يجلس قربك أو أمامك، احتفظ بالتعليق لنفسك، فقد يكون هذا الطعام أحد أطعمتهم المفضلة، فلا داعي لأن تثير اشمئزاز أحد وبالتالي تفسد عشاء الجميع. كذلك انشغل بصحنك حتى لو اضطررت لتناول قطع صغيرة جداً منه، حتى ينته بعض الضيوف على الأقل، فتوقفك عن الأكل قد يفسر على أنك غير راضِ، أو لا تستمتع بالعشاء، وهذه قمة الإهانة للمضيف.

 

بقلم: ريان بابي
ماجستير في إدارة التكنولوجيا
واختصاصية في التنمية الذاتية

 

ليست هناك تعليقات

Sora Templates جميع الحقوق محفوظة © Roua Kayal